آخر الأخبار
  النعيمي: سنغلق أي مدرسة تسجل حالة كورونا   الحكومة تراجع فتح قطاعات والحركة بين المحافظات   الحكومة: تعديل ساعات السماح بالتجول السبت   وزارة الصحة تعلن عن تسجيل 9 إصابات جديدة بفايروس كورونا منها 3 محلية .. تفاصيل   النعيمي: العام الدراسي قائم بموعده...والتربية تنشر خارطة عودة الطلبة لمدارس الأردن   الخارجية : تأمين عودة ٧٠ مواطن اردني من لبنان   الرمحي: ارتداء الكمامة سيصبح جزءا من حياة الفرد اليومية   خبراء: تفعيل أمر الدفاع 11 صمام أمان يعزز مواجهة جائحة كورونا   عبيدات: الحديث عن الاغلاقات غير ممكن في هذه الفترة   لجنة الاوبئة تحدد عوامل عودة استقرار الوضع الوبائي   وزير التربية والتعليم يعزي بوفاة المعلمتين ختام القوقزة وحنان الجذوان   حملة توعوية مكثفة حول تعليمات امر الدفاع 11 في اربد   طائرة تقل عائدين أردنيين من كندا تصل الجمعة   الأردنيون يبيعون مقتنياتهم من الذهب   20 طنا من المساعدات الأردنية تصل بيروت اليوم   الأوبئة: الإصابات المحلية المتسلسلة مقلقة جدا   تجارة عمان: تراجع الصادرات الى 488 مليون دينار منذ بداية العام   مركز الحسين للسرطان يوثق فرحة الطفلة الأردنية "جود" بآخر جرعة كيماوي   منع دخول أي مراجع للمحاكم دون كمامات   63 إصابة محلية بكورونا الأسبوع الماضي في الاردن
عـاجـل :

محامي سما المصري يفجر مفاجأة في قضية "التحريض على الفسق والفجور"

آخر تحديث : 2020-07-09

{clean_title}

ادعى محامي الفنانة الاستعراضية المصرية سما المصري، أن هناك "أياد خفية" تحرك القضايا ضد موكلته لحبسها وإذلالها بحسب تعبيره، عبر تقديم بلاغات مأجورة ضدها.

وقال أشرف ناجي الجندي في مداخلة هاتفية عبر برنامج "أحلام مواطن" على فضائية المحور: "سما المصري لها أعداء كثيرون، وهم من تقدموا بمجموعة من البلاغات ضدها، وتم حبسها من قبل بسبب فيديوهات وصور مفبركة كانت منشورة على صفحات مقدمي البلاغات فقط، وتقدمت الفنانة ببلاغ للنائب العام ضدهم".

وأضاف ناجي: "تحاكم سما في قضيتين بنفس التهمة وهي التحريض على الفسق والفجور، القضية الأولى حكم عليها فيها بالسجن 3 سنوات، وتم الاستئناف على الحكم وتأجلت الجلسة إلى 9 أغسطس المقبل لحين إحضار ما يثبت أن التهمة في القضيتين واحدة، لأنه لا يجوز أن تحاكم مرتين على نفس الاتهامات".

وأكد ناجي أن الحالة النفسية لسما المصري سيئة جدًا، مضيفًا أنها تعرضت لمواقف "صعبة جدًا".

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق