آخر الأخبار
  استحداث تطبيق إلكتروني لتتبّع مخالفي تعليمات العزل   عبيدات: يجب تعزيز قدرات الرصد الوبائي   6 وفيات و734 إصابة جديدة بكورونا شاهد التفاصيل   تقييم العودة للمدارس الأسبوع الحالي   بالوثيقة..التربية: وقف منح أو قطع الاجازة دون راتب وعلاوات المعلمين والمعلمات   الفايز يعتذر عن استقبال المهنئين التزامًا بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا   4 مليار دينار ارتفاع المديونية بعهد الرزاز   الأردن العاشر عربياً و127 عالمياً بنسبة التمثيل النسائي الوزاري   إصابة كورونا في وزارة المياه وتعليق استقبال مراجعي دائرتين   خبير نفطي يرجح تخفيض سعر البنزين قرشا واحدا   بالاسماء.. قرى واحياء في اربد تسجل اصابات بفيروس كورونا   هام من الجامعة الأردنية حول دوام الفصل الأول   هام من الضمان الإجتماعي للمتقاعدين   العناني يتوقع بقاء "وزراء الكورونا" في تشكيلة الحكومة الجديدة    إيجاز صحفي لوزيري الدولة لشؤون الإعلام والصحة و الناطق الإعلامي للجنة الوطنية لمكافحة الأوبئة قرابة الساعة الرابعة والنصف   توضيح حكومي حول الاستثناء من خدمة العلم و اختيار التخصصات .. تفاصيل   اغلاق مركز صحي بالزرقاء بعد اصابة موظف بكورونا   المواصفات تحذّر من شراء مساحيق غسيل مخالفة   شاهد رسالة الرزاز الوداعية   اعلان قائمة القبول الموحد مساء الثلاثاء
عـاجـل :

محتجون يغلقون بلدية عنجرة بالطوب والسبب ؟!!

آخر تحديث : 20-06-2015
{clean_title}

جراءة نيوز - اخبار الاردن -

أقدم المئات من أبناء مدينة عنجرة  في ساعة مبكرة من صباح اليوم السبت بإغلاق مبنى بلدية منطقة عنجرة التابعة لبلدية عجلون الكبرى بالطوب احتجاجا على ما وصفوه بـ"تردي واقع الخدمات في المنطقة وعدم العدالة بتوزيع الخدمات على مناطق البلدية".

وأكد المحتجون أن مبنى بلدية منطقة عنجرة سوف يبقى مغلقا لإشعار آخر، لافتين إلى أنه سيتم تشكيل لجان شعبية لخدمة مدينتهم وخاصة في ما يتعلق بواقع النظافة الذي شهد تراجعاً كبيرا، إضافة إلى صيانة البنية التحتية المتهالكة للشوارع والتي لم تجر عليها أي أعمال صيانة وتعبيد منذ أكثر من 15 عاما.

وأشار عدد كبير من الشباب أنه سوف يتم الطلب من أعضاء بلدية عجلون الكبرى عن منطقة عنجرة والصفا تقديم استقالاتهم بسبب الوضع المتردي للخدمات وبسبب عدم وجود أي جدوى من وجودهم كأعضاء في بلدية عجلون الكبرى.

وقال أحد السكان جهاد الزغول إن بلدة عنجرة التي يبلغ عدد سكانها زهاء 40 ألف نسمة بحاجة إلى عدالة في توزيع الخدمات وعمل بنية تحتية أولها تعبيد الشوارع وفتح الطرق الزراعية وتجميل المدنية وزيادة عمال وآليات النظافة، مؤكدا أنه في حال عدم الاستجابة لمطالبهم فسيتم تنفيذ اعتصام سلمي.

وكان وزير البلديات المهندس وليد المصري وصف خلال جولة تفقدية لواقع الخدمات والنظافة في البلدة الأسبوع الماضي، بأنه غير مقبول على الإطلاق، وأنه واقع مترد إلى أبعد الحدود، مؤكداً أن الوزارة ستقدم كل ما يمكن ضمن إمكاناتها لتعبيد الشوارع المتهالكة التي لم تطلها أي أعمال تعبيد منذ 15 عاما.

وكانت الجولة التي اصطحبه خلالها النائب كمال الزغول شملت شوارع وأحياء مدينة عنجرة للوقوف على أرض الواقع على أحوال البنية التحتية لشوارع وطرق المدينة المختلفة، وتفقد واقع النظافة فيها.

وقال الوزير خلال الجولة التي رافقه فيها رئيس بلدية عجلون الكبرى المحامي نبيل القضاة وعدد من وجهاء وأبناء المنطقة، إن الوزارة تقدم خدماتها للمواطنين ضمن أسس ومعايير واضحة، من أهمها عدد السكان في كل منطقة ومساحتها، إضافة إلى وضع البنية التحتية وحاجة المنطقة للخدمة، وستعمل على معالجة هذا الواقع المتردي.

يذكر أن مواطنين في حي قلعات مهير في بلدة عنجرة أقدموا السبت الماضي على إغلاق طريق فرعي بالحجارة احتجاجا على سوء البنية التحتية للطريق المليئة بالحفر والمطبات المعيقة لسير المركبات على الطريق.