آخر الأخبار
   الرزاز يتحدث عن شروط فتح قطاعات جديدة وانخراط الشباب بالزراعة   آلية جديدة لصرف المعونات الشهرية   بيان هام صادر عن اللجنة المؤقتة لنقابة المعلمين   وزير الاوقاف: صلاة الجمعة المقبلة في المساجد ما لم يستجد جديد   نصيحة من عبيدات للأردنيين   الأوبئة : سنتوسع بالعزل المنزلي اذا زاد تفشي الوباء   القبض على 3 مطلوبين مصنفين بالخطرين   عبيدات عن الوضع الوبائي: يمكننا فعل الكثير .. وإن تم سنسيطر   انتهاء العمر الدستوري لمجلس الأعيان   ارتفاع واضح على الحرارة الأحد   الحوارات يعلق على إعتقال الصحفيين: "مش رمانة بس القلوب مليانة"   الدفاع المدني يخمد حريق مصنع اجهزة كهربائية في محافظة الزرقاء   بالصور .. مستشفى البشير يتألق بإدارة الزريقات والطرمان والزعبي   إصابة المراقب العام لجماعة الإخوان بكورونا   طبيب أردني: دون إجراءات المرضى لن يجدوا أسرة وسترتفع اعداد الوفيات   الامن العام ينفي تهريب مطلوب بجبل التاج   خبير أردني: 65% نسبة وصول الأردن للسيناريو الاسوأ   سعد جابر ينصح بعدم المخالطة وإرتداء الكمامة   وفاة شخص وإصابة اخر سقطا داخل حفرة انشائية في عمان   وزارة الصحة: 4 وفيات و830 حالة محلية .. شاهد كيف توزعت

مدير الجمارك: قرار فتح الأسواق الحرة أمام الأردنيين خلال أسبوعين

آخر تحديث : 2020-08-10
{clean_title}
قال مدير عام دائرة الجمارك العامة اللواء الدكتور عبدالمجيد الرحامنة اليوم الاثنين، إن قراراً مرتقباً خلال أقل من أسبوعين يقضي بفتح الأسواق الحرة الأردنية أمام الأردنيين، مضيفاً أنه يجري حالياً تسعير المنتجات داخل الأسواق بعد إضافة القيمة الجمركية.

وأضاف الرحامنة أنه سيحق للمواطن الأردني دخول الأسواق الحرة وشراء البضائع بعد إضافة القيمة الجمركية وبشكل موازي لقيمة السلعة في الأسواق المحلية.

وأكد الرحامنة أن إيرادات دائرة الجمارك للموازنة العامة سنوياً تصل إلى مليار ونصف دينار، من مضبوطات ورسوم جمركية.

وأشار الى أنه لا تغيير في الوقت الحالي على الرسوم الجمركية بخصوص السيارات، حيث أن أخر تعديل من قبل مجلس الوزراء كان في شهر كانون الأول 2019.

وبين أن مصير البضائع المصادرة بيعها في المزاد العلني ومنها من يعاد تصديره إلى بلد المنشأ وفق قرار من مجلس الوزراء يقضي بهذا الأمر.

كما أكد مدير عام الجمارك أن زيادة الرسوم الجمركية على سلعة ما لا يعني إطلاقاً زيادة الايراد، ومن هذا المنطلق راجعت الحكومة قراراتها الأخيرة المتعلقة في كثير من الرسوم الجمركية على سلع تمس الاحتياجات اليومية للمواطن.

وعند سؤال الزميل "البدري" ما إن هناك واسطات في دائرة الجمارك، أجاب الرحامنة أن "الواسطة موجودة ولا نتعامل الا في حدود القانون ولا نقبل الضغط بأي شكل من الاشكال"، مضيفاً أن هناك رقابة على دائرة الجمارك وموظفيها من قبل لجنة الرقابة والتفتيش، على السلوك الوظيفي للموظف، وكذلك المعاملات الجمركية وغيرها من مهام الدائرة.

وأشار الرحامنة إلى أن اتباع مبدأ "المناولة" على الحدود منذ انتشار وباء كورونا، أثبت فعاليته في مكافحة الوباء، إلا أنه أثر بشكل مباشر على سائقي الشاحنات، مؤكداً أن نسبة إنجاز المعاملات الجمركية على الحدود بالنسبة لموظفي الجمارك تتجاوز 90 بالمئة.

وبين أن ما نسبته 99 بالمئة من معاملات دائرة الجمارك تنجز الكترونياً، وهذا ما سهل على المواطن وشركات الشحن والتخليص في معظم المنافذ الحدودية من تعقيب معاملتهم والتخليص عليها بسهولة ويسر.

وقال الرحامنة إن تطبيق النافذة الوطنية سيزيد من شعور المواطن بالتكاملية بين دوائر المملكة المختلفة، من (جمارك وترخيص والمواصفات والمقاييس والغذاء والدواء)، شاكراً في ذات الوقت التعاون الحثيث بين تلك الاجهزة، في هذه المرحلة والمراحل السابقة.

وفي ختام الحوار أكد الرحامنة أنه استفاد من مدرسة الجمارك الدروس الكثيرة، منها مهنيات العمل الجمركي والصبر والتحمل على العمل 24 ساعة، وكيفية تطبيق القانون، وكذلك التعاون بين إدارات الاجهزة الأمنية المختلفة والمؤسسات والدوائر ذات الصلة.