آخر الأخبار
  الموافقة على نظام معدل لـ"التنظيم الإداري" في الضريبة   ولي العهد يواصل تدريباته بقاعدة الملك عبدالله الجوية   القبض على ٣٢ شخص بجوزتهم أسلحة نارية   الملك يوجه الحكومة لإطلاق جائزتين الأولى للنظافة وأخرى للمشاريع الإبداعية التنموية   عشريني يقوم بتناول كميات كبيرة من الأدوية لأنهاء حياته في طبربور! تفاصيل ..   شاهد بالصورة .. مركبة تتدهور بدون قائدها على أحد دواوير عبدون   إغلاق المسرب القادم من صافوط باتجاه دوار صويلح لمدة 3 أسابيع   مليار دولار مساعدات أمريكية للأردن خلال شهر.. وشروط الفيزا اختلفت   البترا : تحويل جثة سائحة فلبينية للطب الشرعي لتحديد سبب وفاتها   أول دعوة صهيونية علنية لإخراج الأردن من الحرم القدسي   الاردن بالمركز الرابع .. تفاصيل   الرزاز : حق التعبير مصان شريطة عدم تعطيل المصالح العامة والمرافق الحيوية   الأردنيون يحيون الخميس ذكرى ميلاد الملك الحسين   تفسير الأجسام المضيئة التي ظهرت بسماء الأردن   العسعس: يجب أن يلمس المواطن أننا نسير للأفضل   تحذير للأردنيين من طقس الخميس   طالب في انتخابات المجلس البرلماني الطلابي ينتخب غازي الهواملة   طقس العرب يحذر من السيول والغبار من الخميس وحتى السبت / تفاصيل   منظمات تحذر : الأردن سيشهد سيول جارفة لسبع سنوات قادمة..ودعوات لسرعة إنشاء بحيرات صناعية   رئيس الوزراء المجالي يكشف ماذا قال الملك له خلال زيارته أمس
عـاجـل :

مرجع شيعي يحرّم استخدام الغاز المسيل للدموع

آخر تحديث : 2019-11-07
{clean_title}

أفتى أحد مراجع الدين في النجف جنوبي العراق، الاثنين، بـ"حرمة استخدام الأسلحة المحرمة دوليا بما فيها القنابل المسيلة للدموع التي تؤدي إلى قتل المتظاهر أو شل جهازه العصبي".

جاء ذلك في فتوى وزعها المكتب الإعلامي للمرجع الديني الشيعي، قاسم الطائي، على الصحفيين.

وقال الطائي إنه "لا يشفع للفاعل كونه مأمورا من مسؤوليه أيا كانوا عربا أو كردا مسلمين أو مسيحيين عراقيين أو غيرهم سنة أو شيعة وأيا كان الآمر وتحت أية صفة كان ويتحمل الفاعل كل التبعات الشرعية في الدنيا والآخرة والتبعات العشائرية".

ودعا إلى "مقاطعة كل من يستخدمها -الأسلحة والقنابل- وعدم التعامل معه في أي شأن دنيوي وطرده من أي مجلس وتثبيت اسمه من المنبوذين والملعونين".

في وقت سابق، قالت منظّمة العفو الدوليّة، إنّ خمسة متظاهرين قُتِلوا في بغداد بقنابل مسيلة للدّموع "اخترقت جماجمهم"، داعية العراق إلى إيقاف استخدام هذا النوع "غير المسبوق" من القنابل، التي يبلغ وزنها 10 أضعاف وزن عبوات الغاز المسيل للدموع التي تُستخدم بالعادة.

وتحولت ساحة التحرير في بغداد مركزا للحراك المطالب بـ"إسقاط النظام". وهناك تمطر القوات الأمنية المتظاهرين بين الفينة والأخرى بالغاز المسيل للدموع.

وقُتل خلال خمسة أيام ما لا يقل عن خمسة متظاهرين بقنابل "اخترقت الجماجم" أطلقتها القوات الأمنية، وفق منظمة العفو.

وهذه القنابل المصنوعة ببلغاريا وصربيا هي من "نوع غير مسبوق"، و"تهدف إلى القتل وليس إلى تفريق" المتظاهرين، بحسب المنظمة.

وتُظهر مقاطع فيديو صوّرها ناشطون رجالا ممدّدين أرضا، وقد اخترقت قنابل جماجمهم، في وقت كان دخان ينبعث من أنوفهم وعيونهم ورؤوسهم.

كما تُظهر صوَر أشعّة طبّية -قالت منظمة العفو إنها تأكّدت منها- قنابل اخترقت بالكامل جماجم أولئك المتظاهرين القتلى.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق