آخر الأخبار
  الأربعاء .. انخفاض طفيف على الحرارة ورياح نشطة مساءً   عمان .. قبلة تودي بصاحبها للسجن..تفاصيل   تصريحات هامة من رئيس الوزراء   الدفعة الثانية من جرحى غزة تصل عمان   اربد : ضبط شخص يقوم ببيع المشروبات الروحية داخل منزله في رمضان   شاهد بالصورة الإعتداء وتكسير مستشفى الأمير زيد العسكري بالطفيلة والسبب صادم!   اربد: اصابتين بمشاجرة جماعية بالأدوات الحادة في بلدة المغير .. والأمن يتدخل   هكذا شنق عشريني نفسه في الأشرفية ! تفاصيل مؤسفة ..   الملقي : لا تهاون مع المعتدين على القانون   المبيضين : تعامل الأجهزة الأمنية بحكمة مع بعض الظواهر السلبية ليس ضعفا وإنما تجنبا لوقوع الخيار الاسوأ   بالصور .. اشتباكات بين الامن والمواطنين والاعتداء على مركز امني بجرش   ذوي اسبقيات يصيب عشريني بعيار ناري في اربد   طفلة أردنية فقيرة سألت عن "النوتيلا" بطرد الخير .. فكيف كانت ردة الفعل !   تفاصيل قانون الجرائم الإلكترونية   صرف رواتب الحكومة الثلاثاء   دعوى قضائية ضد أمجد قورشة   دفعة جديدة من مصابي غزة للأردن   اتلاف نصف طن عصائر منتهية الصلاحية في عجلون   سلطة العقبة تسجل دعوى قضائية بحق النائب محمد الرياطي   بالوثيقة ..النائب المجالي : لا حقوق عمالية لشهداء صوامع العقبة.. والشركة تكفلت بتعويض ذويهم

مشعل وعمر العمامرة توفيا معاً يوم أمس .. شاهد التفاصيل المحزنة!

آخر تحديث : 2018-02-13
{clean_title}
ما زالت حوادث السير تُلقي بظلالها في المجتمع الأردني ، وبات ضحايا جدد يُضافون إلى قائمة أبرياء فارقوا الحياة غير مودّعين،على وقع المطالبات بإعادة النظر في عدد من الطرق أضحت "كابوسا" لمواطنين.

وبالأمس ، يلقى مشعل وعمر العمامرة حتفهما في حادث سير على طريق المدورة’ مُتجهين إلى معان ، إلا أن الموت كان أقرب إليهما من حبل الوريد ، فغادرا الحياة ، ولم يعلما أن خروجهما من منزلهما سيكون الخروج الأخير ، إلى مثواهما الأخير.

وقال أحد أقاربهما : الطريق تشكل خطرا ، ومن الأجدر متابعته، نتيجة لكثرة ضحايا حوادث السير ، حيث أصبح مسماه "طريق الموت"، وكل يوم نفقد "عزيز" ، ماذا بعد؟.
وبين ، بأن الشابين العمامرة سيواريان الثرى اليوم ، وزاد " هما ليسا شقيقين ، ولكن تربطهما صلة قرابة ، وقد لقيا حتفهما، مخلفين وراءهما عائلات تبكي ذكرياتهما ، كما ان الأمر مأساويا للغاية ".

مناشدا الجهات المعنية ، بوضع طريق المدورة في أولويات أجندتهم المستقبلية ، نتيجة لمسلسل الحوادث المرورية ، بالرغم من مطالبات مستمرة للحيلولة دون ازديادها .

صفحات من يحبونهم "الفيسبوكية" توشّحت بالسواد ، حزنا على فراق أليم ، وحسرة يصعب حصرها.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق