آخر الأخبار
  خروف عيد يتسبب في كارثة بعمان !   استشهاد الدركي احمد ادريس الزعبي على اثر اصابته بتفجير الفحيص   حادث مفجع بين مركبتين وإصابة عشرينية في سحاب   عمان : اصابة شخصين بسبب انهيار اجزاء من شارع بمنطقة خلدا   فيديو يحبس الانفاس .. لحظة انفجار غاز بوجه طباخ في احد المطاعم بالعاصمة عمان   لماذا تتجاهل سوريا اي تنسيق مع الاردن لإعادة فتح معبر نصيب ؟   اشترت اجنحة دجاج بعمان .. وكانت الصدمة   الملك يعزي بوفاة الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان   وزير الداخلية الاردني يؤكد على الاستمرار بالتشدد مع مطلقي العيارات النارية   سرطان القولون الأكثر انتشارا بين الأردنيين وسرطان الثدي بين الأردنيات   الملك : أبواب الديوان الملكي مفتوحه أمام كل أردني ولا أحد فوق القانون   المساجد التي ستقام بها صلاة العيد في معان   شاب من سلطنة عمان يتعجب من أمر الأردنيين بسبب الليرة التركية ومظاهرات الرابع   عريس أردني يشترط أن يكون النقوط بالليرة التركية   كم تبلغ رواتب النواب؟   الحكومة تناقش الضريبة بعد العيد   وفاة ثالثة بين الحجاج الاردنيين بمكة المكرمة   تعرف على حالة الطقس خلال ايام العيد .. تفاصيل   الكشف عن حقيقة زيادة المخصصات المالية للنواب .. تفاصيل   وفاة طفل دهسته والدته بـ الخطأ في جرش

مشعل وعمر العمامرة توفيا معاً يوم أمس .. شاهد التفاصيل المحزنة!

آخر تحديث : 2018-02-13
{clean_title}
ما زالت حوادث السير تُلقي بظلالها في المجتمع الأردني ، وبات ضحايا جدد يُضافون إلى قائمة أبرياء فارقوا الحياة غير مودّعين،على وقع المطالبات بإعادة النظر في عدد من الطرق أضحت "كابوسا" لمواطنين.

وبالأمس ، يلقى مشعل وعمر العمامرة حتفهما في حادث سير على طريق المدورة’ مُتجهين إلى معان ، إلا أن الموت كان أقرب إليهما من حبل الوريد ، فغادرا الحياة ، ولم يعلما أن خروجهما من منزلهما سيكون الخروج الأخير ، إلى مثواهما الأخير.

وقال أحد أقاربهما : الطريق تشكل خطرا ، ومن الأجدر متابعته، نتيجة لكثرة ضحايا حوادث السير ، حيث أصبح مسماه "طريق الموت"، وكل يوم نفقد "عزيز" ، ماذا بعد؟.
وبين ، بأن الشابين العمامرة سيواريان الثرى اليوم ، وزاد " هما ليسا شقيقين ، ولكن تربطهما صلة قرابة ، وقد لقيا حتفهما، مخلفين وراءهما عائلات تبكي ذكرياتهما ، كما ان الأمر مأساويا للغاية ".

مناشدا الجهات المعنية ، بوضع طريق المدورة في أولويات أجندتهم المستقبلية ، نتيجة لمسلسل الحوادث المرورية ، بالرغم من مطالبات مستمرة للحيلولة دون ازديادها .

صفحات من يحبونهم "الفيسبوكية" توشّحت بالسواد ، حزنا على فراق أليم ، وحسرة يصعب حصرها.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق