آخر الأخبار
  تعميم الإجراءات الصحية عند فتح المساجد   12 إصابة بكورونا في إربد لم يتطرق لها الموجز   تعليق الدوام في وزارة الاشغال بعد اصابة ٣ موظفين ومراجع بالكورونا   اربد .. إغلاق كوفي شوب يزاول عمله سرا متجاوزا قرار الدفاع   بالاسماء ... تحويل 24 مدرسة إلى نظام التعليم عن بعد   عبيدات: زيادة أعداد الإصابات بكورونا لا يعني أن نقف مكتوفي الأيدي في مواجهة هذا الوباء   استحداث تطبيق إلكتروني لتتبّع مخالفي تعليمات العزل   عبيدات: يجب تعزيز قدرات الرصد الوبائي   6 وفيات و734 إصابة جديدة بكورونا شاهد التفاصيل   تقييم العودة للمدارس الأسبوع الحالي   بالوثيقة..التربية: وقف منح أو قطع الاجازة دون راتب وعلاوات المعلمين والمعلمات   الفايز يعتذر عن استقبال المهنئين التزامًا بإجراءات الوقاية من فيروس كورونا   4 مليار دينار ارتفاع المديونية بعهد الرزاز   الأردن العاشر عربياً و127 عالمياً بنسبة التمثيل النسائي الوزاري   إصابة كورونا في وزارة المياه وتعليق استقبال مراجعي دائرتين   خبير نفطي يرجح تخفيض سعر البنزين قرشا واحدا   بالاسماء.. قرى واحياء في اربد تسجل اصابات بفيروس كورونا   هام من الجامعة الأردنية حول دوام الفصل الأول   هام من الضمان الإجتماعي للمتقاعدين   العناني يتوقع بقاء "وزراء الكورونا" في تشكيلة الحكومة الجديدة
عـاجـل :

مقتل حفيدتي "الأسد" وجرح حفيده بجريمة غامضة في مسقط رأسه .. تفاصيل مروعة

آخر تحديث : 2019-12-15
{clean_title}
هزت جريمة مروعة مدينة القرداحة في محافظة اللاذقية السورية، أمس الجمعة، راح ضحيتها شابتان وإصابة عدد من أفراد أسرتهما.

وكشف مصدر أمني في مدينة اللاذقية لصحيفة "الوطن أون لاين" عن المعطيات الأولية لجريمة قتل الشابتين، هبة ونور جبور، في منزلهما بالقرداحة بريف المحافظة.

وأشار المصدر إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن القاتل هو خطيب المغدورة، هبة جبور، الذي ارتكب جريمته بعد خلاف نشب بينهما أدى لاتخاذ الشابة قرارا بفسخ خطبتها له لتخبره بأنها تركت له خاتم الخطوبة في بيت أقاربه.

وأضاف المصدر أن الخطيب "المشتبه به" توجه بعد ذلك إلى منزل خطيبته في الصباح الباكر من يوم الجمعة وأطلق النار على معظم المتواجدين فيه، ولا يزال متواريا عن الأنظار.

وبحسب المصدر فقد ارتكب المشتبه به جريمته بعد أن خلع باب منزل خطيبته وأطلق النار عليها وعلى شقيقتها وأخيها وزوج والدتها، والأخيران لا يزلان في المستشفى بعد إصابتهما بعدة طلقات نارية.

وأكد المصدر أن تثبيت وقائع الجريمة بحاجة لبعض الوقت لا يتجاوز 24 ساعة للتأكد من كافة المعطيات وخروج التقرير النهائي حولها، مشددا على اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق كل مجرم.

وتناقلت وسائل التواصل الاجتماعي أن والدة الفتاتين المغدورتين هي من آل الأسد أقارب الرئيس السوري بشار الأسد.