آخر الأخبار
  غنيمات : عشرة شواغر للفئة العليا سيتم الاعلان عنها قريبا   زواتي: حوالي 300 مصنع ستستفيد من تخصيص 100 ميجاواط للطاقة المتجددة للصناعات   حتى انتم يا نقابة الاطباء   خبر هام من الاحوال المدنية لجميع الاردنيين   العظامات يوّدع أول عمل درامي   حفل تخريج واختتام مشروع الشراكة مع الوكالة الكورية في لواء الرصيفة   وزير البلديات يدعوا البلديات للنهوض بدورها التنموي   نقابة الاطباء : رفع اجور الاطباء لتحقيق العدالة في اكثر من جانب   الدفاع المدني يضع خطة الطوارئ خلال عطلة العيد   صاحب اسبقيات يعتدي على حافلتين في اربد يقع في قبضة الامن   السفارة السعودية توجه نداء لمواطنيها في المملكة   يحرقون مركبة ومنزلا على خلفية مشاجرة في اربد   افتتاح نفق الصحافة   اردني يحاول تهريب المخدرات الى لبنان بطرد بريدي   مجلس النقباء يدعو لجلسة طارئة لمناقشة رفع الاطباء اجورهم   تفاصيل الحالة الجوية اليوم السبت    وفاة شخصين أحدهما من مرتبات الامن العام داخل أحد المزارع! تفاصيل   امرأة يمنية تتوفى في الجبيهة ...تفاصيل   هذا ما فعلته دراجة نارية على دوار المدينة الرياصية   اصابات في نفق السابع لهذا السبب

من جحيم زوجة أبي لجحيم أم زوجي وهذه هي حياتي

آخر تحديث : 2018-02-07
{clean_title}
السلام عليكم انا فتاة كنت اعيش مع زوجة ابى بنفس البيت وشفت منها ايام كلها سواد ولا يوم حلو لغاية ما ربنا بعثلى عريس و وافقت علية بدون تردد وبعد الزواج اكتشفت انى طلعت من جحيم مرة الاب لجحيم ام الزوج لكن ما صبرنى انو زوجى بحبنى وكان بخفف عنى من جبروت امة لغاية ما بلشت بدها ابن لابنها وانا حاولت بكل الطرق وروحت لاكثر من دكتور بدون نتيجة لغاية ما كان يوم الصاعقة لما اعطتنى شهر حتى احمل بطفل اسودت الدنياء بنظرى ومرت ايام ما شفت طعم النوم ما بدى اخسر زوجى وارجع لنعد مرة ابوى الظالمة لغاية ما هدانى الشيطان لفكرة جهنمية روحت لمدينة ثانية وتعرفت على شاب يعمل فى بقالة وطلبت منة اقامة علاقة جنسية معى حتى احمل وفعلا خلال شهر كان طفل يخلق فى احشائى فرحت كثير وزوجى وامة كانو اكثر منى فرح و انجبت طفل وانقلبت حياتى من جحيم الى جنة وانا اقسم باللة ما بعرف والد الطفل ان كان زوجى او الرجل الثانى وهلا عمر ابنى صارىثلاث سنوات و رجعت امة تهددنى بدها اخ او اخت للطفل انا ما بدى ارجع اغلط مرة ثانية وما بدى خسر بيتى وزوجى مش عارفة شو اعمل
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق