آخر الأخبار
  الأمانة تواصل أعمال المرحلة الثالثة لحدائق الملك عبدالله الثاني   نقابة الصيادلة : سنعمم اسماء شركات التأمين الغير ملتزمة باسعار الادوية   ممتهن سرقة المركبات في ابونصير في قبضة الامن   ضبط كميات مسروقة من الحمضيات في الاغوار الشمالية   بالصور ...الامن الوقائي يحبط بيع قطعا قد تكون كنزا اثريا في عمان ..تفاصيل   توضيح من دائرة السير للمواطنين حول المخالفات الغيابية - تفاصيل   الأمن يوضح سبب التواجد الامني الكثيف بصويلح   شاهد ولي العهد اثناء التخطيط لتمرين عسكري   اطلاق نادي المراءة السياسي لجمعية افاق للنمية البشرية   خاشقجي في آخر مقالٍ له: «الأردن ثاني دولة عربية بحرية التعبير.. وهذا أَمَسُّ ما يحتاجه العالم العربي»   الرزاز وثلاثة رؤساء حكومات سابقين يحضرون عشاء لـ «عطوان»   الدكتور عناني لجراءة نيوز : نعالج المدمنين القاصرين باشراف الاهل في منازلهم   الطراونة: الرد حول الباقورة والغمر خلال يومين على الأكثر   الأردنيون يخفضون من استهلاكهم للمحروقات بنسبة 14%   سيارة أجرة لنقل االسيدات فقط .. قريبا في الاردن   وزير الداخلية الأسبق العين مازن الساكت: تفاجأت بتشكيلة حكومة الرزاز   لهذا السبب !! تأجيل مثول " هند الفايز " امام المدعي العام اثر شكوى " فيصل الفايز "   شاهد ولي العهد اثناء التخطيط لتمرين عسكري   ضبط اربع اعتداءات كبيرة على خطوط مياه رئيسية في عمان   الحكومة تدرس سحب "الجرائم الإلكترونية" من "النواب"

هذا ما يحدث للدماغ عندما تفتقد عزيزاً على قلبك

آخر تحديث : 2018-09-22
{clean_title}
تسيطر علينا عادة مشاعر الحزن والاكتئاب عندما نفتقد شخصاً عزيزاً على قلوبنا، بعد مفارقته الحياة، أوبسبب سفره.

ولكن ما الذي يحدث في الدماغ، ويدفعنا لهذا الشعور؟

في العادة تحصل في الدماغ البشري عمليات لا نملك أي فكرة عن حدوثها، ولكن هذا لا يعني أن المشاعر الناشئة عنها لا تؤثر علينا في الواقع.

ووفق دراسةٍ لعالمة الأعصاب الأميركية لوسي براون من جامعة وايشيفا، تتشابه أعراض التوقف عن إدمان بعض الأدوية في الدماغ، مع أعراض الانفصال عن شخص عزيز.

وتقول عالمة النفس السلوكية كلاريسا سيلفا: "هناك عدد قليل من العمليات العصبية الكيميائية التي تحدث لكل الرجال والنساء عند الوقوع في الحب، حيث يفرج الجسم عن الأدرينالين والدوبامين والسيروتونين، إضافةً إلى هرموني الذكورة والأنوثة، التستوستيرون والأستروجين، لتشكل هذه الهرمونات سلوك كل جنس تجاه الآخر".

وتبعاً سيلفا، يُسرّع الجسم من تحفيز هذه الهرمونات بمجرد الوقوع في الحب، وتخلق مشاعر إيجابية لدى الإنسان، ما يكون كثافة كيماوية، غالباً ما توصف بأنها السبب في مشاعر الحب والعشق، ومع مرور الوقت، يُمن الجسم هذا النوع من المشاعر.

وعند غياب الحبيب، تبدأ هذه العمليات في التراجع السريع، لتسيطر علينا مشاعر سلبية مثل الحزن والشوق والتوتر، بشكل مشابه لما يحدث لدى المدمن، بعد التوقف عن تناول الدواء.

وهذا يفسر، لماذا يقل الشعور بالشوق ، كلما طالت العلاقة العاطفية، فكلما حضر الأمان العاطفي مع، قل إنتاج الهرمونات المسؤولة عن هذه المشاعر، وانخفض تأثيرها على الطرفين،
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق