آخر الأخبار
  تجدد فرصة تساقط الامطار الاثنين والثلاثاء   ناشر جراءة نيوز يتقدم بالتهنئة لصديقه اللواء فاضل محمد الحمود بالثقة الملكية السامية   عاجل : اعمال شغب في مركز اسامة بن زيد في الزرقاء .. وفرار 5 احداث " تفاصيل"   أبو رمان: السلط أكبر من الحكومة   عشريني يتلقى عدة طعنات في الوحدات والسبب!   233 متقاعدا برتبة وزير منذ 2001 مخصصاتهم الشهرية 578 ألف دينار   الملقي: الحكومة استطاعت تثبيت الدين العام وتخفيف العجز في الموازنة وزيادة النشاط الاقتصادي   نواب يدعون لاصدار عفو عام التراجع عن قرار منح الجنسية وترفيع عدد من الاقضية لالوية "تفاصيل "   دهس طفلا في العاشرة من عمره وهرب في المقابلين   الامطار تعود مجدداً - الطقس حتى الاربعاء   بعد ترفيعه لرتبة فريق وإحالته للتقاعد .. الفقيه: استودعكم الله الذي لا تضيع ودائعه   تعرف على السيرة الذاتية لمدير الأمن العام اللواء فاضل محمد الحمود   اعلان تجنيد صادر عن القوات المسلحة الأردنية " التفاصيل والشروط كاملة "   الأردن ينقذ أسدين من سوريا والعراق بعد إصابات "جسدية ونفسية"   شاهد بالتفاصيل ... مناصب شاغرة و "تفريغ مواقع" عقب التعديل الوزاري   تحل أزمة الاردن الاقتصادية .. (49) مليار دينار مجموع الأموال الموجودة في البنوك بالاردن   صحيفة تشيد بحنكة سفير إسرائيل بعمان : "أكثر المسؤولين إلماما بعلاقات إسرائيل في العالم العربي"   ماذا قال الوزير "الخصاونة" بعد خروجه من الحكومة في التعديل الوزاري ؟   اول ما قاله الملقي بعد التعديل الوزاري الجديد   غضبوا فكشفوا عمّا طالبه الملك دون قصد
عـاجـل :

هل سيدرج مجلس النواب مذكرة طرح الثقة بالحكومة اليوم

آخر تحديث : 2018-02-11
{clean_title}
يعقد مجلس النواب عصر الأحد جلسة تشريعية، يستكمل فيها مناقشة مشروع قانون المصادر الطبيعية من المادة الثانية منه. ويتكون مشروع القانون من 39 مادة، ما يعني أن الجلسة المقبلة يمكن أن تخصص أيضا لمواصلة مناقشة القانون قبل الوصول إلى إدراج مذكرة حجب الثقة عن الحكومة على الجلسة.

وكان نحو 22 نائبا، وقعوا مذكرة لطرح الثقة عن حكومة الملقي.

وكشف رئيس مجلس النواب، عاطف الطراونة، أن المجلس سيضع مذكرة طرح الثقة، برئيس الحكومة، بعد انتهاء جدول أعمال الجلسة الحالية.

وقال الطراونة، خلال جلسة مسائية تشريعية، "سنطرح المذكرة للتصويت أمام المجلس، في أول جلسة بعد انتهاء جدول الاعمال الحالي".
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق