آخر الأخبار
  ادارة السير تُحذر السائقين - تفاصيل   ً عائلة اردنية سمعت صوتا ً غريبا امام منزلها .. ثم كانت الصاعقة - تفاصيل   156 مخالفة للمشاريع العمرانية في رمضان   احباط تهريب مليون وربع حبة مخدرة   وفاتان وإصابتان بحادث تصادم في المفرق   الرزاز يصدر قراراً هاماً حول ميزانية مجالس المحافظات واللامركزية   معلم يفقد وعيه بعد رشقه بالحجارة من قبل طالب وشقيقه في اربد   أجواء حارة وكتلة هوائية جافة تدخل المملكة منتصف الأسبوع .. تفاصيل   895 ألف دينار قيمة دفعة جديدة من صندوق إسكان موظفي أمانة عمّان   "الافتاء" توضح حكم التبرع بالوقف لغير المساجد   بشرى سارة للاردنيين حول تخفيض اسعار الادوية - تفاصيل   الصحة توضح تفاصيل حادثة الطعن بمستشفى الامير حسين   اجواء ربيعية اليوم .. وموجة حارة تؤثر على المملكة مُنتصف الأسبوع المقبل .. "تفاصيل   الرفاعي: نعمل بالأردن منذ زمن الإمارة   تحرش بفتاة بريئه ادى الى معركه بجبل النصر اصبات ثلاث افراد و تدمير مركبات تفاصيل   بيان صادر عن النائب قصي الدميسي: نقف صفا واحدا خلف قيادتنا الحكيمة   بيان صادر عن النائب السابق أمجد المسلماني: الأردن بقيادته وشعبه عصي عن المؤامرات ..   ابو غوش يكتفي بفضية بطولة العالم   "الصحة" تكشف تفاصيل عملية الطعن التي وقعت داخل مستشفى الأمير الحسين   عبيدات: نتوقع تخفيض أسعار 400 دواء قريبا

هناك حل للاحتجاجات .......

آخر تحديث : 2018-12-05
{clean_title}
ما تشهده الأردن هذه الفترة من احتجاجات جديدة متمثلة بفئة من الشعب الأردني العظيم نظراً لغلاء الأسعار وقانون الضريبة المثير للجدل والذي يرفضه الشعب الأردني بأي شكل من الأشكال نظراً لأنه عبء على كاهل المواطن ويجب أن يكون له حل والحل دائماً موجود.
علينا التمحص جيداً بهذا القانون والعمل على إقناع جميع الأطراف بهذا القانون لما له اثر سلبي في حال تطبيقه ، لأن الأردن في هذه المرحلة يعيش مرحلة حرجة من الناحية الاقتصادية والسياسية، ويجب على الحكومة النظر بعين الشعب لمصلحة الشعب ، كما انه من المؤكد أن هذه الأزمات الاقتصادية ليس الأردن البلد الوحيد الذي يمر فيها ويعاني منها ، حيث أن هناك دول كثيرة عاشت مثل هذه الأزمات، ومن الواضح لدينا أن الحل يكون بالإدارة الصحيحة دائماً لمثل هذا الوضع الصعب.
دور الحكومة استيعاب الشارع الأردني وعدم تفاقم مثل هذه الأزمات وعم تكرارها، على الحكومة العمل بجدية ومهنية عالية لكي يكون الشعب في صف الحكومة وليس ضد الحكومة . وذلك في حال أننا تعلمنا من الدول التي مرت بمثل هذه الأزمات وخرجت منها بطريقة سليمة وأقوى مما كانت عليه .
والأردن دائماً قوي بقيادته الهاشمية ، إن الشعب الأردني مسالم دائماً وهذا واضح من خلال تجمعه على الدوار الرابع وكان الاحتجاج مثل يحتذى به في جميع أنحاء العالم ، درءاً بالتصادم مع الأمن بحيث يكون المواطن منضبط بشكل جميل ، زيادة في التأكيد أن المواطن عنده حس الأمن العالي ، يمد يده دائماً ليكون مع الحكومة في أي موقف صعب تكون به الأردن ، ديمومة هذا التناغم بين المواطن والحكومة هو إيجاد حل جذري وعلى الجميع التقيد به.
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق