آخر الأخبار
  دهس عامل وطن في خلدا / فيديو   9 وفيات و943 إصابة جديدة بكورونا بالأردن   تحويلات على الصحراوي السبت   حدث في عمان .. شخص يقوم بقتل طفله الرضيع بكتم أنفاسه بسبب شكوكه بنسب الطفل له "تفاصيل"   رئيس الوزراء الخصاونة يستقبل أمين عام مجلس التعاون لدول الخليج الدكتور نايف الحجرف   تحويلات جديدة على الصحراوي   السفير السعودي: الأردن سيكون محط انظار العالم   التلهوني: المجتمع الأردني آمن   قاتل شقيقته في عمان "شارك في جنازتها" متأثرا .. تفاصيل   الأمن يكشف سبب وفاة فتاة بماركا وتفاصيل جديدة: تعرضت للضرب على يد شقيقها سيء السمعة   السفير السعودي يروي للملك علاقته بالمنسف والكنافة   شركس .. ندرس سبب عزوف الأردنيين عن أخذ اللقاح   قطاع الألبسة والأحذية .. خسرنا كل المواسم   الأرصاد تكشف عن موعد المنخفض الجوي القادم للمملكة .. فهل ستتساقط الثلوج من جديد؟   مصدر حكومي يوضح حول إلغاء ساعات الحظر الليلي .. تفاصيل   أردنيون يعلّقون على قرار الحكومة الأخير: اللّهم إن كان سحراً فأبطله وإن كان جنّاً فأخرجه   "الأرصاد" توضح حول تساقط الثلوج في الأردن الخميس .. وتقطع الشك باليقين   تطورات جديدة في قضية قتل حمزة الجحاوشة   السفير السعودي: "الأردن سيكون محط أنظار العالم قريباً"   مقترحات حملة (نحو عودة آمنة لمدارسنا)
عـاجـل :

"الأبحاث والدراسات القانونية" لنقابة المحامين وإعداد الكفاءات القانونية

{clean_title}

جراءة نيوز اخبار الاردن -اجرت المحامية غادة قاسم في نقابة المحامين النظاميين _ الأردن، دراسة هي الأولى من نوعها في مجال إعداد الكفاءات القانونية كمورد بشري وقانوني وتطوير القدرات المهنية في مهنة المحاماة من خلال الحلقات القانونية والمهنية النقاشية البحثية التي تعقد بها. جاء ذلك من خلال دراسة مستفيضة شملت عدة محاور منها "الأبحاث والدراسات القانونية النقابية بين تقييم وتقويم" و "الحلقات النقاشية البحثية لأبحاث المتدربين" و "الحلقات النقاشية العلمية والمهنية وأهميتها للمختصين والمزاولين للمهنة". استغرق إعداد الدراسة ما يقارب (5) سنوات من الدراسة الميدانية والعلمية وجاءت الدراسة في (750) صفحة وشملت كافة الجوانب المتعلقة في الأبحاث والدراسات القانونية عامة والنقابية خاصة للأساتذة المزاولين ومناقشات أبحاث المتدربين وما يتخللها من تقويم وكل ما يتعلق أو يتصل بها، شاملة لكافة النصوص النقابية الناظمة لها والواقع التطبيقي والميداني والعلمي. استندت الدراسة إلى الاستبانة والاستطلاعات والمقابلات (تعدد أدوات الدراسة) لعدد كبير من المحامين وأصحاب الاختصاص حرصا على توثيق المعلومة من مصدرها، دراسة تميزت بالشمولية بالمراجع والشريحة المعنية التي تمت عليها الدراسة وبمباشرة الواقع الميداني وشملت الحلقات النقاشية البحثية التي تتم في نقابة المحامين من خلال مناقشة أبحاث المتدربين بكل جوانبها والتي حضرت معدة الدراسة كأستاذة مزاولة المئات منها تحريا لكافة أوجه وحيثيات هذه الدراسة وواقعها التطبيقي. جديد الدراسة هو ربط علم الموارد البشرية والتنمية البشرية وعنصر النجاح الشخصي بالأبحاث والدراسات القانونية ومن ثم دورها في تطوير الكفاءات القانونية (الموارد البشرية المهنية وتنميتها) وإلتقاء تلك العلوم بالمناقشات البحثية التي تعد ضرورة لتطوير القدرات والشخصية المهنية للباحث والمناقش والحضور، وتنمية وتجديد الشخصية القانونية والخبرات العملية المهنية للمحامين هو أحد محاور هذه الدراسة. وجاءت الدراسة تحت عنوان"الأبحاث والدراسات القانونية النقابية"، والتي تفيد عدة شرائح منها المهتم في كتابة البحوث والدراسات عامة والقانونية خاصة ومنها النقابية وفي العموم لكل كاتب ومهتم بالمطالعة القانونية، ومرشد لكل كاتب بحث ومهتم بإعداد الكفاءات القانونية (وخاصة المحامين) وفي صقل وإعداد الشخصيات القانونية وتطويرها، بالإضافة للعديد من التوصيات والنتائج الهادفة والقيمة التي خلصت لها الدراسة. للمعدة والكاتبة المحامية الأستاذة غادة الحاج قاسم العديد من المؤلفات في مجالات أدبية وعلمية مختلفة وقد نشر لها منذ سنوات عدة مقالات في الصحف المطبوعة والإلكترونية ولها قبل أكثر من (7) سنوات مؤلف في التنمية البشرية وطرق النجاح و(النجاح الشخصي) ولقد كان للباحثة بالإضافة إلى مؤهلاتها وخبراتها المهنية في المحاماة والقانون والدراسات الخبرة العالية والوافية في موضوع الدراسة هذا من خلال (أدوات الدراسة) المختلفة التي انتهجتها في دراستها هذه، بالإضافة لاستجواب لأصحاب المجالات المختلفة كل في موقعه واختصاصه وتعاون جهات عدة والعديد من المختصين وفي المقدمة نقابة المحامين النظاميين ممثلة بنقيبها وبكافة أقسامها ومنها المكتبة، ومن خلال أدوات الدراسة الأساتذة الزملاء كل من نائب نقيب المحامين: أ.الكبير:عادل الطراونة، وعضو المجلس ومقرر لجنة شؤون المهنة: أ. زكي حدادين، وعضو المجلس ومقرر شؤون المهنة/ التدريب: أ.القدير: رامي الشواورة، بالإضافة إلى العديد من الجامعات ومؤسسات البحث العلمي من داخل الأردن وخارجه.