آخر الأخبار
  منخفض جوي جديد وعميق قادم للمملكة والزائر الأبيض بهذه المناطق   وزير التربية والتعليم يكشف عن إجراء مفاجئ لكل طالب عند العودة للصفوف   الفايز: مملكتنا أصبحت مملكة الحب   ‏إلغاء نظام المركز الثقافي الملكي ونقل موظفيه لوزارة الثقافة   تحذير أمني لجميع المواطنين ..   إرادة ملكية بالموافقة على نظام رواتب وعلاوات الأمن العام   أبو غزالة: ترامب قد يعلن الأحكام العرفية   العيسوي يتفقد مشاريع زراعية في الكرك والبلقاء والمفرق   إرادة ملكية بإعادة تعيين الأمير علي بن نايف   أصحاب "المطاعم السياحية" يعتصمون أمام مجلس النواب   العين الحمود : ظننته رجلًا ..   الناصر: الأردن بلد المعجزات   8 وفيات و957 إصابة جديدة بكورونا بالأردن   الأمانة تعلن طوارئ متوسطة للتعامل مع الحالة الجوية   توصية برفع السعة المقعدية لوسائط النقل   امطار بالشمال والثلوج ستصل الليلة للمملكة .. تفاصيل   23 ألف مريض قيد العلاج في الحسين للسرطان   موزعو الغاز: «احنا انطرشنا من زمان»   العيسوي ينقل تعازي الملك إلى الحمايدة والخصاونة والصناع   العسعس: موازنة 2021 الأصعب على الأردن
عـاجـل :

اسحاقات تستقبل مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية

{clean_title}
استقبلت وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة اسحاقات في مكتبها اليوم الاحد مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية الشيخة حصة ال ثاني والوفد المرافق لها.
وبحثت الوزيرة اسحاقات مع المبعوثة ال ثاني التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المملكة في مختلف المجالات والاثار الناجمة عن الاستمرار بتقديم الخدمات للاجئين السوريين وتوفير كافة الاحتياجات الإنسانية لهم.
وقالت اسحاقات ان هذه الاعباء اضافت بالاضافة الى التربية والتعليم والحماية الاجتماعية والصحة أعباء جديدة على الموازنة، وخاصة في السلع المدعومة، وقطاعات اخرى.
كما ناقشت اسحاقات مع المبعوثة الاممية والوفد المرافق ابرز الآثار الاجتماعية الناجمة عن تقديم الخدمات للاجئين السوريين وارتفاع مستوى الفقر والبطالة في المجتمعات المستضيفة، بالإضافة إلى الدور الإنساني الذي تقدمة الوزارة في توفير خدمات الرعاية الاجتماعية وحماية الأطفال والنساء من العنف المجتمعي والقائم على النوع الاجتماعي وذلك بالتنسيق والمشاركة مع منظمات الأمم المتحدة في المملكة.
كما استعرضت اسحاقات الانحسار الكبير في الدعم والتمويل المالي الدولي لخطة الاستجابة السورية وانعكاس ذلك على المجتمعات المستضيفة وتنصل المجتمعات الدولية من دعم الاردن فيما يتعلق باللاجئين السوريين .
بدورها أشادت الشيخة حصة آل ثاني بدور الأردن الفاعل والإنساني في استقبال اللاجئين السوريين واستمرار تقديم الدعم والمساعدة لهم. مبديةً تفهمها للتحديات التي تواجه الأردن والأعباء المترتبة على استقبالهم.
كما أكدت على ضرورة وقوف المجتمع الدولي مع الأردن وأن يولي مزيداً من الاهتمام، وتقديم الدعم لتخطي كافة الصعوبات التي تواجه المملكة، وأية تبعات للأزمة السورية.