آخر الأخبار
  44 وفاة و 3800 إصابة جديدة بكورونا شاهد كيف توزعت   ضبط شخص استخدم صفحته للإساءة للدين والعقيدة   الصفدي محذرا من محاولات عودة العصابات الإرهابية في الجنوب السوري: سنحمي أمننا   مديح نبوي عبر مكبرات المساجد الخميس   10 إصابات كورونا في وزارة الطاقة   الانتخابات النيابية .. أردنيون يبحثون عن المترشح الأجمل   الصحة: هذه تعليمات العزل المنزلي للمرضى المؤكد إصابتهم بفيروس كورونا   "رؤساء الكنائس" بالأردن يدين الإساءات للأديان   رسالة من الصحة للأردنيين بخصوص تعليمات جديدة للتعامل مع تنبيهات تطبيق "أمان" .. تفاصيل   رسالة هامة من الهيئة المستقلة للانتخاب للمواطنين المتضررين .. تفاصيل   الهياجنة: الإصابة بكورونا ليست "وصمة اجتماعية" ويتوجب الإبلاغ عنها   المعايطة : منذ 1989 لم يترشح هذا العدد من الأحزاب للانتخابات البرلمانية   دراسة: 20.5% من الأردنيين قادرون على العمل عن بعد .. تفاصيل   أول تصريح لوزير الأوقاف بعد إعلان إصابته بكورونا   تفعيل منصة لتسجيل المسافرين القادمين برا - رابط   التحفظ على 100 طن أرز بها سوس حي   بيان صادر عن الضمان الاجتماعي بشأن الرواتب والسلف   إدارة مكافحة المخدرات:تحبط ثلاث محاولات تهريب للمواد المخدرة من والى المملكة خلال الايام القليلة الماضية   الحباشنة يعود إلى التدريس في مؤتة   محاميان أردنيان يرفعان دعوى قضائية ضد ماكرون نصرة لرسول الله
عـاجـل :

الحوارات يكتب: نحن لم نفوض الحكومة لأتخاذ قرارات سترسم المستقبل على اهوائهم

{clean_title}
الدكتور منذر الحوارات يكتب ..

القرارات التي تمس مصير المجتمع ليست قرارات حكومة او مجموعة مهما كانت كفائتها، فالتعليم مثلاً يحدد مصير أي شعب، وقصر القرار فيه على حكومة وفي ظل قانون دفاع وأثناء غياب المؤسسة التشريعية وتغييب تأثير مؤسسات المجتمع المدني، وفي فترة يسودها الخوف من الوباء وتداعياته سواء الاقتصادية او الاجتماعية، وحينما يتم اختيار وقت التغيير في ظل كل هذه المعطيات فهذا يعني أن ثمة أجندة ما يراد تمريرها لا تصلح الظروف العادية لإقرارها فتم اختيار هذا التوقيت بعناية وتفحص، لا أدري لماذا ولكن ما اعرفه ان مثل هكذا قرارات يجب أن يشترك بها الجميع بدون استثناء، والجميع هنا هم الفاعلون في هذا المجال، أما ان يقرر وزير او حكومة او فئة مختار منهما فلا يكفي أبداً بل ولا يحق لهم ان يرسموا المستقبل على اهوائهم وأمزجتهم، فهذا ليس قراراً سياسياً بل مصيرياً يتعلق بمستقبل ابنائنا جميعاً ونحن لم نفوضهم أبداً لتحديده وفق قناعاتهم.