آخر الأخبار
  البحث الجنائي يلقي القبض على الشخص الذي أساء للدين أو العقيدة والرموز الدينية   اللوزي: سنؤمن القادمين عبر المنافذ البرية بوسائط النقل   وزير السياحة: حلول سريعة لتخفيف أعباء كورونا   مياهنا تؤكد حرصها إيصال كميات كافية من المياه للمشتركين رغم تأخر الموسم المطري   44 وفاة و 3800 إصابة جديدة بكورونا شاهد كيف توزعت   ضبط شخص استخدم صفحته للإساءة للدين والعقيدة   الصفدي محذرا من محاولات عودة العصابات الإرهابية في الجنوب السوري: سنحمي أمننا   مديح نبوي عبر مكبرات المساجد الخميس   10 إصابات كورونا في وزارة الطاقة   الانتخابات النيابية .. أردنيون يبحثون عن المترشح الأجمل   الصحة: هذه تعليمات العزل المنزلي للمرضى المؤكد إصابتهم بفيروس كورونا   "رؤساء الكنائس" بالأردن يدين الإساءات للأديان   رسالة من الصحة للأردنيين بخصوص تعليمات جديدة للتعامل مع تنبيهات تطبيق "أمان" .. تفاصيل   رسالة هامة من الهيئة المستقلة للانتخاب للمواطنين المتضررين .. تفاصيل   الهياجنة: الإصابة بكورونا ليست "وصمة اجتماعية" ويتوجب الإبلاغ عنها   المعايطة : منذ 1989 لم يترشح هذا العدد من الأحزاب للانتخابات البرلمانية   دراسة: 20.5% من الأردنيين قادرون على العمل عن بعد .. تفاصيل   أول تصريح لوزير الأوقاف بعد إعلان إصابته بكورونا   تفعيل منصة لتسجيل المسافرين القادمين برا - رابط   التحفظ على 100 طن أرز بها سوس حي
عـاجـل :

ما هي أضرار تطويل الأظافر

{clean_title}

تحرص الكثيرات من النساء على تطويل الأظافر كشكل جمالي لمواكبة صيحات الموضة، وإضافة المزيد من الجمال لهن عند وضع طلاء الأظافر أو الأكسسوارات في الأيدي، ومع انشغال البعض يضطرون لإهمالها وعدم الاهتمام بنظافتها، مع عدم معرفتهم بأن هناك عدة أضرار تصيبهم عند تطويل الأظافر لأكثر من ثلاثة ملليترات من طرف الإصبع، وفيما يلي جمعنا لكِ بعض أضرار تطويل الأظافر لتحذري منها.

هناك عدة أضرار تتشكل عليكِ عند تطويل الأظافر، وأولها تجمُّع الفطريات والبكتيريا تحت الأظافر، والتي قد تكون خطرة على الشخص نفسه وعلى غيره، وتجعل الجراثيم تنتقل بسهولة عند ملامسة أي سطح، وبدخول هذه البكتيريا للجسم يصاب الشخص بالنزلات المعوية أو التلوث المعوي، وظهور قرح على الجلد، إلى جانب التسمم وانتقال بعض الأمراض البكتيرية إلى الأجهزة التناسلية. وأكد الباحثون وجود نوعين من الجراثيم التي توجد تحت الأظافر، والأول يسبب الإصابة بذات الرئة، وهي جرثومة تسبب الالتهاب والنزلات الرئوية، أما النوع الثاني من البكتريا فيسبب التهابَ المسالك البولية، إضافة إلى وجود نوع من الفطريات تحت الأظافر تسبب التهاب الدم، وهي تنتقل للدم عن طريق الجروح، كما قد تكون الأظافر مؤذية وتسبب الجروح للشخص نفسه أو لغيره، خاصة إن كان الشخص يتعامل مع أطفال، كما أنها تصعِّب القيام ببعض الأعمال السهلة مثل فتح الشباك أو حمل بعض الأغراض، بالإضافة إلى كونها تؤدي إلى عادة قضم الأظافر، وتتطلب صرف كمية كبيرة من المال من أجل الحفاظ على نظافتها وجمالها، وتسبب الأظافر الطويلة صعوبة استخدام بعض الأدوات والأجهزة، مثل جهاز المحمول وصعوبة الكتابة على لوحة المفاتيح، كما تسبِّب صعوبة أكل بعض الأطعمة ودخولها تحت الظفر، مما قد يؤدي للالتهابات وتجمُّع الأوساخ، وتسبب ألمًا شديدًا إن ثُنيت بطريقة خاطئة أو تعرضت لإصابة.

هناك علامات تدلُّ على أن الشخص يمتلك أظافر صحية، ومن هذه العلامات أن تكون الأظافر ذات لون وردي، وعند الضغط على الأظافر يجب أن يختفي اللون مؤقتًا، ومن ثَمَّ يعود عند زوال الضغط، ويجب ألَّا يحتوي على بقع غامقة أو سوداء، وأيضًا يجب ملاحظة تموجات الظفر، فيجب أن تكون بشكل عمودي، أما إذا كانت أفقية فقد تدلُّ على مرض خطير أو نقص مادة معينة في الجسم، كما يجب أن يكون الظفر قويًّا نوعًا ما، ولا ينكسر بسهولة ولا يتَقّشر، ومن العلامات أن الشخص يمتلك أظافر صحية أنها تطول بطريقة صحيحة ولا تبقى قصيرة، وعن العناية بها فيجب قص الأظافر بشكل مستمر، وعدم تركها طويلة لأي سبب، وعدم ترك زوايا حادة أثناء القص مع تنظيفها يوميًّا بالماء والصابون، وعدم ترك آثار الأوساخ تحتها، ومحاولة التأكد من نظافة الأظافر كل مرة يتمُّ فيها غسل الأيدي، إلى جانب الاهتمام بتنظيف وتعقيم الأدوات التي تُستخدم لتنظيف وقص الأظافر، مثل مقص الأظافر والمبرد، ومحاولة عدم مشاركة هذه الأدوات مع أشخاص آخرين، ومراقبة أي أعراض التهابية للأظافر أو الجلد حول الظفر، مثل الحُمْرَة أو الانتفاخ أو الألم، وتؤكد الأبحاث الطبية أن الأظافر الطويلة لا يمكن أن نعقِّم ما تحتها، ولا بد أن تعلق بها الجراثيم مهما تكرر غسلها، لذا توصي كتب الجراحة أن يعتني الجراحون والممرضات بقص أظافرهم دومًا؛ حتى لا تنتقل الجراثيم إلى جروح العمليات التي يجرونها وتلوثها.