آخر الأخبار
  تفاصيل هامة حول زيارة النزلاء في السجون غداً   المنطقة العسكرية الشرقيه تحبط محاولة تسلل وتهريب مخدرات   خبير أمن معلوماتي: "واتساب الذهبي وبلاس و الأزرق" تطبيقات مزيفة يمكنها سرقة صور وبيانات المستخدم   الأمن المصري يحرر أردنيا من خاطفيه بالقاهرة   اختبارات تقييمية للطلبة وحصص تقوية   الجرائم الالكترونية تحذر من سوء استخدام المحفظة الالكترونية   اردني يطلق اسم أردوغان على طفله   توقف ضخ المياه عن مناطق في عمان - اسماء   خبر حكومي هام حول السماح بعودة تقديم الأراجيل في المقاهي    الأرصاد تنشر آخر تطورات المنخفض الـ"قطبي" الذي يؤثر على المملكة و تُحذ   الملك يهنىء بايدن بعد تنصيبه عبر تويتر: نقدر شراكتنا الاستراتيجية وصداقتنا الدائمة مع الولايات المتحدة   الأرصاد: أجواء باردة جدا الخميس   أبو هلالة: لقاحان جديدان لكورونا في الأردن قريبا   العايد: لم نهدد   صور من جهود مرتبات الأمن العام خلال المنخفض الجوي   مطالبات نيابية بعد عدم قدرة عدد كبير من السيدات بسداد قروضهن .. وثيقة   الأردن يدين طرح عطاءات لبناء 2572 وحدة استيطانية   الناصر: التعيين من خلال الاعلان المفتوح عام 2027   عبيدات: افتتاح قسم للدم والأورام في البشير   القبض على شخص حاول التسلل إلى سوريا

العايد يوجه رسالة للأردنيين..تفاصيل

{clean_title}

أكد وزير الدولة لشؤون الإعلام علي العايد، على استمرار الحكومة في سياسة المكاشفة والإفصاح عن القرارات والإجراءات التي تتخذها، وتوضيحها للمواطنين، سيما في ظل جائحة كورونا التي أثرت على العالم بأسره.


وقال العايد إن إجراءات وبرامج الحماية والدعم والاستدامة التي أعلنتها الحكومة، تستهدف دعم الفئات والأسر المتضررة والعفيفة والعمال المتضررين بفعل جائحة كورونا وتداعياتها.


وأضاف أن هذه الإجراءات والبرامج جاءت إنفاذاً لتوجيهات ملكية سامية للحكومة بهدف تحسين معيشة المواطنين وتخفيف الضرر عن القطاعات المتأثرة من جائحة كورونا.

وحول الوضع الوبائي أوضح العايد أن أن المؤشرات الحكومية تدرس وتبنى على أسس علمية من خلال وزير الصحة ولجنة الأوبئة، لافتاً إلى أن هذه المؤشرات استندت على انخفاض نسبة الفحوصات الإيجابية اليومية من عدد الفحوصات.

ولفت إلى أن الحكومة درست حزمة الإجراءات والبرامج منذ أقل من شهرين، مؤكداً أن هذه الإجراءات التي تبلغ قيمتها حوالي 320 مليون دينار، ستكون منتجة وستسهم في تخفيف الضرر على العديد من القطاعات الأشد تضرراً من الجائحة، ومنها القطاع السياحي، إضافة إلى دعم العمال والأسر العفيفة المتأثرين من الوباء. كما، أشار العايد إلى أهمية التشاركية مع مختلف أطراف المعادلة من جميع القطاعات عند اتخاذ القرارات، لافتاً إلى أن الحكومة تحرص على مواصلة العمل مع مختلف الجهات للخروج بإجراءات توافقية للجميع.


وحول استمرار العمل بقانون الدفاع رقم (13 ) لسنة 1992، أوضح العايد أن القانون جاء بسبب جائحة كورونا وكانت التوجيهات الملكية للحكومة باستخدامه في أضيق الحدود، مشيرا إلى استمرارية العمل بالقانون لحين زوال الجائحة.

الأردن فيروس كورونا جائحة كورونا أوامر الدفاع