آخر الأخبار
  مع اغلاق المحلات والمولات ومع قرب الساعة العاشرة .. ضغط على المواصلات وتقطع السبل امام عدد من المواطنين   الملقي: كنت ولا زلت ضد الحظر الشامل   عودة الثلوج في الأسبوع الثاني من آذار   عبيدات : النسبة الأكبر بإصابات اليوم من كورونا المتحور   انخفاض حاد بأسعار الذهب في الأردن   الخرابشة: لهذه الدرجة وصل الاستخفاف بالأردنيين؟   العيسوي ينقل تعازي الملك إلى أبو كركي وعبيدات وخرفان   تصاريح عمالة وافدة للمخابز .. تفاصيل   الحكومة: في هذا الموعد يمكن إلغاء حظر الجمعة   توقع بارتفاع أسعار المحروقات 25-28 فلسا مطلع آذار   عملية قيصرية لمصابة بكورونا في مادبا   النعيمي ينعى الطالبة جودي   ضبط 1120 تنكة زيت زيتون مغشوش   عم الطفلة التي تعرضت لمحاولة خطف في الرمثا يكشف تفاصيل جديدة   مدير الأمن العام يلتقي رئيس الاتحادين القطري والعربي للرياضة الشرطية   الحكومة تعلن أعداد إصابات ووفيات كورونا في الأردن شاهد تفاصيل الإصابات   تحويلات مرورية على طريق اتوستراد عمان - الزرقاء   لجنة الأوبئة تكشف عن تطور هام بعد 4 أسابيع بالاردن   التربية توضح حول عقوبة طالب التوجيهي اذا لم يرتدِ كمامة   بدء العمل بتعميم رئيس الوزراء غدا
عـاجـل :

أبو غزالة: ترامب قد يعلن الأحكام العرفية

{clean_title}

استعرض المفكر الاقتصادي،طلال أبوغزالة،أبرز الأحداث المتوقعة والتطورات في الولايات المتحدة الأمريكية قبل العشرين من الشهر الجاري.

وبين أبوغزاله، خلال لقاء عبر برنامج 90 دقيقة الذي يبث عبر قناة المحور المصرية، أنه من المتوقع أن يشعل ترامب الأزمة في الولايات المتحدة الأمريكية خلال الأيام القادمة.

وأضاف أن الأمور ستتطور وتتراكم بشكل كبير قبل 20 كانون الثانيالجاري، وهو الموعد المحدد لتسليم السلطة للرئيس الجديد المنتخب للولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن.

وشدد أبوغزاله على أن "الشعبوية" ستلتهم الديمقراطية وسيكون لها دور بارز فيما سيحدث في القريب العاجل، إضافة إلى دور وسائل التواصل الاجتماعي، مبينا أن أمريكا تستعد لديمقراطية من نوع جديد بعد تسليم السلطة في 20 كانون الثاني.

وأشار أبوغزاله إلى عدة أحاديث يتناولها الإعلام والشعب، مثل الدعوة للتجمع في يوم 19 كانون الثاني، وأن ترامب قد يعلن الأحكام العرفية، كما أن هناك حديث عن منظمات أو عصابات أو حركات سياسية مسلحة تتنادى الآن للاستعداد لمنع عملية تسليم السلطة لـ بايدن، وإبقاء ترامب في البيت الأبيض.

وتطرق أبوغزاله إلى تصريحات ترامب "المتضاربة" والتي أكد في بعضها أنه "يسعى للتسليم السلس للسلطة"، وفي البعض الآخر "أنه لن يغادر البيت الأبيض".

وأشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية هي الدولة الوحيدة التي تحتوي على أسلحة عند الناس تزيد عن عدد السكان وهو ما لا يمنعه الدستور الأمريكي، الذي يسمح بحمل السلاح.

ويرى أبوغزاله أن ترامب يواجه خيارين، الأول هو المقاومة والدعوة إلى حركة ثورية أو انتفاضة شعبية في 20 من الشهر الحالي، وإرسال أنصاره المسلحين لحمايته داخل البيت الأبيض قبل تسليم السلطة. أما الخيار الثاني فهو الاستسلام ودخول السجن حفاظاً على الشعب.

وبين أبوغزاله أنه كلما اشتد الضغط على ترامب كلما حصل على مبررات لردود أفعاله، خاصة وأنه يحظى بشعبية كبيرة، فهناك ما لا يقل عن 14 منظمة مسلحة تتحرك بأمر منه، كما أنه حاصل على 70 مليون صوت من الناخبين، مليون واحد منهم فقط قادر على إثارة الفوضى في البلاد.

وأضاف أبوغزاله "إن ترامب إذا أراد أن يحكم سيطرته في هذه الثورة، فعليه اعلان الاحكام العرفية، وهو الحاكم العسكري، ولا يتم بعدها تسليم سلطة، ومن ثم سيحاول إعلان الحرب على الصين أو على إيران، وهنا فإن دور السياسة لا يذكر في حال وجود سلاح على الأرض".