آخر الأخبار
  الأمن العام يكشف تفاصيل جديدة حول قيام زوج بطعن زوجته بالقويسمة .. كانت جراءة نيوز انفردت بنشر خبر عنه   زوج يطعن زوجته "بالسكين" في القويسمة .. بعد قيام أخر بفقئ عيون زوجته في جرش   الأمن العام يلقي القبض على المتسبب بوفاة وإصابة أخر في السلط   الامن العام ينقذ اربع اشخاص بعد ان حاصرتهم المياه وهم داخل مركبتهم .. صور   ضحيه جديده ..زوجه تطعن من قبل زوجها بالقويسمه تفاصيل مؤلمة   الأمانة تبرر ما حدث من غرق مركبات في ماركا   إنقاذ 16 شخصا حاصرتهم مياه الامطار في الطفيلة   مركز قرآن لتعليم المكفوفين بالعقبة   نقابة المقاولين: 200 دينار يومية "القصير"   غرق اربع عمارات بماركا قرب المطار بمياه الامطار "تفاصيل"   الخرابشه يضع حجر الأساس لمحطة معالجة المياه العادمة المنزلية في الظليل   بدء تكاثر كميات من السحب الرعدية فوق أجزاء واسعة من غرب محافظة مادبا والأودية التي تؤدي إلى البحر الميت   الملك يصلي في الغمر   تحذير من انخفاض سعر تنكة الزيت إلى 40 دينارا   خطة طوارئ في الشونة الجنوبية والبحر الميت   مواطن ثلاثيني لوزير الصحه : بدي اتعالج " مشان الله"   لكِ الله يا " فاطمة "   هل سيتم الاستفادة من منطقة الغمر بزراعة الفواكه الصحراوية التي تلقى رواجا في الاتحاد الأوروبي وأميركا؟   طقس العرب يحذر من السيول خلال الساعات القادمة   بعد حادثة سيدة جرش .. تظاهرة قرب الدوار الرابع "لعيونك يا فاطمة" لمجابهة العنف ضد المرأة
عـاجـل :

سرطان الجلد وعلاقته بالشمس.. دراسة تكشف 'سببا جديدا'

آخر تحديث : 2019-06-08
{clean_title}

حذر أطباء من أن قضاء بعض الوقت في الشمس دون حماية يزيد من خطر الإصابة بسرطان الخلايا الصبغية (الميلانوما)، لكن سرطان الجلد القاتل يمكن أن يحدث حتى في أجزاء الجلد التي يقل تعرضها للشمس.

ويمثل سرطان الخلايا الصبغية نحو واحد في المئة فقط من أنواع سرطان الجلد، لكنه يسبب معظم الوفيات بهذا المرض.

وفي مقال في دورية (سي.إم.إيه.جيه) الطبية، ألقى خبيران في الأمراض الجلدية الضوء على معلومات مهمة يجب معرفتها عن أخطر أشكال سرطان الجلد.

وقالت كوسي بون لرويترز : "يمكن أن تحدث الميلانوما في أي مكان بالجلد وليس فقط في المناطق التي تتعرض لأشعة الشمس بكثرة"، مضيفة أن أكثر المناطق شيوعا عند الرجال هي الظهر أما بالنسبة للنساء فهي الساق".

وتقول بون وروبرت ميشيلي، الذي شاركتها في إعداد الدراسة إن أكثر من 90 بالمئة من أورام الخلايا الصبغية ذات الخصائص الوراثية تنتج عن التعرض الزائد للأشعة فوق البنفسجية إما من الشمس أو من المصابيح الشمسية مثل النوع المستخدم في صالونات التجميل لإكساب البشرة اللون البرونزي.

وتشير الباحثتان إلى أنه بالنسبة لبعض أورام الخلايا الصبغية في أطراف الجسم مثل راحة اليد وباطن القدم والأسطح المخاطية، فإن التعرض للشمس ليس هو السبب الرئيسي.

وفي هذه الحالات، قد يتطابق تطور السرطان مع سلسلة الأحداث، التي تؤدي إلى أنواع أخرى من السرطانات.

وقالت بون إن معدل الإصابة بالميلانوما ارتفع خلال الثلاثين عاما الماضية، ومن المتوقع أن تشهد الولايات المتحدة 192300 حالة جديدة في في 2019.

وذكرت بون أن المرض يمكن أن يؤثر على أي شخص بغض النظر عن لون البشرة.

وإلى جانب التعرض لأشعة الشمس تشمل عوامل الخطر الأخرى التقدم في العمر والشامات والتاريخ العائلي مع المرض.

وأضافت بون، وهي طبيبة أمراض جلدية في مركز صنيبروك للعلوم الصحية في تورنتو "العلامة الأولى للميلانوما هي ظهور شامة أو نمش غير معتاد".

وقال جيفري فارما المدير المشارك لبرنامج سرطان الخلايا الصبغية وسرطان الجلد في مركز فوكس تشيس للسرطان بفيلادلفيا إن الباحثين حققوا "تقدما هائلا" في التعرف على الجينات المرتبطة بسرطان الخلايا الصبغية.

وأضاف فارما أنه نتيجة لذلك يتم تحقيق خطوات كبيرة في أساليب العلاج والعلاجات المناعية لهذا المرض.

جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي "جرآءة نيوز"
الإسم
البريد الإلكتروني
التعليق