آخر الأخبار
  مع اغلاق المحلات والمولات ومع قرب الساعة العاشرة .. ضغط على المواصلات وتقطع السبل امام عدد من المواطنين   الملقي: كنت ولا زلت ضد الحظر الشامل   عودة الثلوج في الأسبوع الثاني من آذار   عبيدات : النسبة الأكبر بإصابات اليوم من كورونا المتحور   انخفاض حاد بأسعار الذهب في الأردن   الخرابشة: لهذه الدرجة وصل الاستخفاف بالأردنيين؟   العيسوي ينقل تعازي الملك إلى أبو كركي وعبيدات وخرفان   تصاريح عمالة وافدة للمخابز .. تفاصيل   الحكومة: في هذا الموعد يمكن إلغاء حظر الجمعة   توقع بارتفاع أسعار المحروقات 25-28 فلسا مطلع آذار   عملية قيصرية لمصابة بكورونا في مادبا   النعيمي ينعى الطالبة جودي   ضبط 1120 تنكة زيت زيتون مغشوش   عم الطفلة التي تعرضت لمحاولة خطف في الرمثا يكشف تفاصيل جديدة   مدير الأمن العام يلتقي رئيس الاتحادين القطري والعربي للرياضة الشرطية   الحكومة تعلن أعداد إصابات ووفيات كورونا في الأردن شاهد تفاصيل الإصابات   تحويلات مرورية على طريق اتوستراد عمان - الزرقاء   لجنة الأوبئة تكشف عن تطور هام بعد 4 أسابيع بالاردن   التربية توضح حول عقوبة طالب التوجيهي اذا لم يرتدِ كمامة   بدء العمل بتعميم رئيس الوزراء غدا
عـاجـل :

اسحاقات تستقبل مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية

{clean_title}
استقبلت وزيرة التنمية الاجتماعية بسمة اسحاقات في مكتبها اليوم الاحد مبعوث الامين العام لشؤون الاغاثة الاسلامية في جامعة الدول العربية الشيخة حصة ال ثاني والوفد المرافق لها.
وبحثت الوزيرة اسحاقات مع المبعوثة ال ثاني التحديات الاقتصادية والاجتماعية التي تواجه المملكة في مختلف المجالات والاثار الناجمة عن الاستمرار بتقديم الخدمات للاجئين السوريين وتوفير كافة الاحتياجات الإنسانية لهم.
وقالت اسحاقات ان هذه الاعباء اضافت بالاضافة الى التربية والتعليم والحماية الاجتماعية والصحة أعباء جديدة على الموازنة، وخاصة في السلع المدعومة، وقطاعات اخرى.
كما ناقشت اسحاقات مع المبعوثة الاممية والوفد المرافق ابرز الآثار الاجتماعية الناجمة عن تقديم الخدمات للاجئين السوريين وارتفاع مستوى الفقر والبطالة في المجتمعات المستضيفة، بالإضافة إلى الدور الإنساني الذي تقدمة الوزارة في توفير خدمات الرعاية الاجتماعية وحماية الأطفال والنساء من العنف المجتمعي والقائم على النوع الاجتماعي وذلك بالتنسيق والمشاركة مع منظمات الأمم المتحدة في المملكة.
كما استعرضت اسحاقات الانحسار الكبير في الدعم والتمويل المالي الدولي لخطة الاستجابة السورية وانعكاس ذلك على المجتمعات المستضيفة وتنصل المجتمعات الدولية من دعم الاردن فيما يتعلق باللاجئين السوريين .
بدورها أشادت الشيخة حصة آل ثاني بدور الأردن الفاعل والإنساني في استقبال اللاجئين السوريين واستمرار تقديم الدعم والمساعدة لهم. مبديةً تفهمها للتحديات التي تواجه الأردن والأعباء المترتبة على استقبالهم.
كما أكدت على ضرورة وقوف المجتمع الدولي مع الأردن وأن يولي مزيداً من الاهتمام، وتقديم الدعم لتخطي كافة الصعوبات التي تواجه المملكة، وأية تبعات للأزمة السورية.